أكبر كتاب في العالم
أخبار لبنانمتفرقات

دعا عضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي خريس الى أوسع مشاركة في الاستحقاق الإنتخابي المصيري، قائلاً: “هذا الشعب الوفي في أصعب الظروف لم يتخلَّ عن مشروع المقاومة، بل استطعنا تبديل كل المعادلات القائمة، واليوم إننا أمام محطة انتخابية مهمة جداً فليكن الجميع على قدر المسؤولية”.

كلام خريس جاء خلال أمسية رمضانية في بلدة معروب بحضور رئيس البلدية وعدد من الفعاليات والشخصيات وعوائل الشهداء وجمع من الأهالي، حيث أكّد أن “هذه المرحلة هي مرحلة التطبيع بين العدو الاسرائيلي ومعظم الدول العربية التي تتهافت دولة وراء الأخرى من أجل التطبيع”، لافتاً الى أن “الوجع الذي أصابنا يعاني منه الجميع في ظل حصار ضاغط لكي تسير جميع الدول في طريق التطبيع، ولكن نقول لهم نحن من ننتمي الى مدرسة أهل البيت ومدرسة عاشوراء لن نطبّع مهما زادت الضغوطات ولن نتخلى عن دماء شهدائنا ومشروعنا وستبقى اسرائيل شر مطلق والتعامل معها حرام”.

واضاف: “نحن بفعل مقاومتنا ودماء شهدائنا والمجاهدين استطعنا طرد العدو الاسرائيلي من أرضنا وأجبرناه على الإنسحاب بقوة السلاح، وهذا الإنتصار الذي لن يستطيع الغرب هضمه لذلك يحاولون جعل لبنان يدفع الثمن”.

وتابع: “نحن نعي المعاناة التي يشعر بها المواطنون ونحن نقف الى جانبهم قدر الإمكان من أجل تخطي هذه الأزمة التي نعيش صعوبتها على كافة المستويات”، مجدداً الدعوة الى المشاركة في الإنتخابات التي هي من أهم الاستحقاقات من أجل بناء الوطن.

وكان قد تخلل الأمسية عروض متنوعة في استعادة للذاكرة الشعبية الرمضانية وأناشيد دينية قدمتها “فرقة المجد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »